الرئيسية ليبيا لافروف وعقيلة صالح يؤكدان أن لا حل عسكريا للأزمة الليبية

لافروف وعقيلة صالح يؤكدان أن لا حل عسكريا للأزمة الليبية

الثلاثاء 26 مايو 2020 - 7:53 م

قالت وزارة الخارجية الروسية ان حادثة هاتفية جرت بين وزير خارجية الاتحاد الروسي سيرغي لافروف ورئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح بناءا على مبادرة من الجانب الليبي
تم خلال المحادثة تبادل عميق للآراء حول الوضع الحالي في ليبيا في سياق المواجهة المسلحة المستمرة بين المعسكرات السياسية الشرقية والغربية للبلاد. وشدد الجانبان على عدم جدوى محاولات حل الأزمة بالقوة ، وضرورة إطلاق حوار بناء على وجه السرعة بمشاركة جميع القوى السياسية الليبية.
في هذا السياق ، عبر لافروف عن دعمه لما قاله عقيلة صالح في 23 أبريل هذا العام في مبادرة تنطوي على الوقف الفوري للأعمال العدائية وتكثيف المفاوضات بين الليبيين بهدف تطوير حلول وسط للمشاكل القائمة وتشكيل هيئات حكومية موحدة في البلاد.
كما نوقشت بعض الجوانب الدولية للتسوية الليبية ، بما في ذلك آفاق تنفيذ قرارات المؤتمر الدولي حول ليبيا ، الذي عقد في برلين في 19 يناير من هذا العام ، وتأمينها بموجب قرار مجلس الأمن 2510.

وسوم:

اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *