الرئيسية ليبيا الغزوي يهدد بتدمير ناقلة الوقود ( انوار ليبيا )

الغزوي يهدد بتدمير ناقلة الوقود ( انوار ليبيا )

الجمعة 03 أبريل 2020 - 3:01 ص

قال المبروك الغزوي آمر مجموعة عمليات المنطقة الغربية التابع لقوات حفتر إذا لم يتوقف الطيران التركي الأحمق فورًا عن استهداف سيارات نقل الوقود المخصص له سنضطر لتدمير ناقلة الوقود ” الأنوار ” في أي مكان تتواجد به

وهدد الغزوي في تصريح له اليوم , بحرق أي هدف داخل الموانئ يشتبه بأنه معادٍ دون تردد

تعاني بنغازي والمنطقة الشرقية ازمة وقود برغم من امداد المؤسسة الوطنية للنفط بملايين اللترات من الوقود ومستودعات بومنقار التابعة لشركة البريقة لتسويق النفط , إلا أن قوات حفتر استنزفت كميات كبيرة من الوقود لصالح الاليات المسلحة ونقلها الي بني وليد وترهونة ضمن الصراع المسلح واستخدامها من قبل فرق المرتزقة

ادانة المؤسسة الوطنية للنفط،عمليات استيراد الوقود غير القانونية للمنطقة الشرقية في ليبيا منددًا بموقف الإمارات المسؤولة عن توريد الشحنة التي وصلت خلال الأيام الماضية إلى ميناء بنغازي.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط ” وصلت في الأيام القليلة الماضية شحنة غير قانونية من وقود الطيران إلى ليبيا , فيما أبلغت المؤسسة الأمم المتحدة وحكومة الوفاق الوطني وعديد الحكومات الأخرى بهذه الانتهاكات الواضحة لقرارات الأمم المتحدة والقوانين الليبية».

وأوضحت المؤسسة «أن وصول شحنة الوقود هذه إلى ميناء بنغازي هو خرق واضح لحظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا، ويعد مخالفة للحق الحصري للمؤسسة الوطنية للنفط المتفق عليه دوليا فيما يتعلق بعمليات استيراد الوقود، ومخالفة لبروتوكول الحجر الصحي للسفينة، وانتهاكًا للقانون الدولي

الناقلة ( أنوار) ناقلة مشتقات النفط مملوكة للهيئة الوطنية للنقل البحري ضمن أسطول بحري مكون من 22 ناقلة مختلفة ، تعمل على نقل النفط الخام ومشتقاته بالإضافة إلى سفينة صب عملاقة ، وتتجاوز الحمولة الكلية الساكنة لأسطول الشركة 2.75 مليون طن متري , الأسطول معتمد بالكامل من قبل شركات النفط الكبرى ، ويعمل في جميع أنحاء العالم بما في ذلك مياه الولايات المتحدة الأمريكية

 

الناقلة ( انوار )

  • الطول: 171.22 m
  • العرض: 27.42 m
  • العممق: 17.30 m
  • حوض البناء: DS
  • هيئة التصنيف: Lloyds register
  • لبدن: D/H
  • الحد الأقصى للعرض: 27.42 m
  • الحمولة : 34,647.7 T
وسوم:

اضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *